منتديات محطم القلوب
اهلاّ وسهلاّ في الزوار الكرام في منتديات محطم القلوب
ملاحظة : ان الكطثير من مواضيع المنتدى لا تضهر لك بسبب عدم تسجيلك بالمنتدى لذلك ننصحك بالتسجيل لرؤية جميع النتائج... مع الشكر والتقدير.

قصص قصيرة مترجمة من الانكليزي الى العربي 2013

اذهب الى الأسفل

خاطرة قصص قصيرة مترجمة من الانكليزي الى العربي 2013

مُساهمة من طرف محمود مستريو في الأحد ديسمبر 16, 2012 10:49 am

ق
صص قصيرة مترجمة من الانكليزي الى العربي 2013
قصص قصيرة مترجمة من الانكليزي الى العربي 2013


***********************************

إليكم بعض هذه القصص القصيرة مترجمة:


THE SICK LION
By Aesop
A Lion had come to the end of his days and lay sick unto death
at the mouth of his cave, gasping for breath. The animals, his
subjects, came round him and drew nearer as he grew more and more
helpless. When they saw him on the point of death they thought to
themselves: "Now is the time to pay off old grudges." So the Boar
came up and drove at him with his tusks; then a Bull gored him
with his horns; still the Lion lay helpless before them: so the
Ass, feeling quite safe from danger, came up, and turning his tail
to the Lion kicked up his heels into his face. "This is a double
death," growled the Lion.
Only cowards insult dying majesty

الأسد المريض :eek:
كان هناك أسد قد بلغ أيامه الأخيرة، فتمدد مريضاً مشرفاً على الموت عند مدخل كهفه يلفظ أنفاسه الأخيرة.
اجتمعت حوله رعاياه من الحيوانات واقتربت منه بينما هو لا حول له ولا قوة. وعندما وجودوا أنه على وشك الموت قالوا لأنفسهم: "هذا هو وقت تصفية الضغائن". اقترب منه الخنزير البري وضربه بنابه؛ ثم جرحه الثور بقرنه؛ والأسد مازال مستلقياً عاجزاً أمامهم؛ مما جعل الحمار يشعر بالأمان فاقترب من الأسد رافعاً ذيله نحوه وضربه بحوافره على وجهه. "هذا موت مضاعف"، زمجر الأسد.
فقط الجبناء يهينون سلطاناً يحتضر.


THE LION'S SHARE
By Aesop

The Lion went once a-hunting along with the Fox, the Jackal,
and the Wolf. They hunted and they hunted till at last they
surprised a Stag, and soon took its life. Then came the question
how the spoil should be divided. "Quarter me this Stag," roared
the Lion; so the other animals skinned it and cut it into four
parts. Then the Lion took his stand in front of the carcass and
pronounced judgment: The first quarter is for me in my capacity
as King of Beasts; the second is mine as arbiter; another share
comes to me for my part in the chase; and as for the fourth
quarter, well, as for that, I should like to see which of you will
dare to lay a paw upon it."
"Humph," grumbled the Fox as he walked away with his tail
between his legs; but he spoke in a low growl
."You may share the labours of the great,
but you will not share the spoil."

حصة الأسد
ذهب الأسد ذات مرة للصيد مع الثعلب وابن آوى والذئب. استمروا بالصيد إلى أن باغتوا ظبياً واصطادوه، فكان السؤال حول توزيع الغنيمة.
"قسّموا هذا الظبي إلى أربعة أجزاء"، زأر الأسد. فقام البقية بسلخه وتقطيعه إلى أربعة حصص، ثم وقف الأسد أمام الجثة وأصدر حكمه: "الربع الأول لي بصفتي ملك الحيوانات؛ والربع الثاني لي بصفتي الحَكَم؛ وربع آخر لي لدوري في الصيد؛ أما بالنسبة للحصة الرابعة... بودي أن أعرف من منكم سيجرؤ ويضع مخلبه عليها."
ابتعد الثعلب مدمدماً وذيله بين قدميه، وقال بصوت منخفض: "يمكنك أن تشارك الملوك أعمالهم لكن لن تشاركهم الغنائم."


THE MAN AND HIS TWO WIVES
By Aesop
In the old days, when men were allowed to have many wives, a
middle-aged Man had one wife that was old and one that was young;
each loved him very much, and desired to see him like herself.
Now the Man's hair was turning grey, which the young Wife did not
like, as it made him look too old for her husband. So every night
she used to comb his hair and pick out the white ones. But the
elder Wife saw her husband growing grey with great pleasure, for
she did not like to be mistaken for his mother. So every morning
she used to arrange his hair and pick out as many of the black
ones as she could. The consequence was the Man soon found himself
entirely bald.

Yield to all and you will soon have nothing to yield.

رجل وزوجتيه
كان هناك رجل في خريف العمر لديه زوجة مسنة وأخرى شابة، كلاهما تحبانه جدا وكل واحدة تتمنى أن يحبها هي.
بدأ الشيب يغزو رأس الرجل، فلم يعجب الزوجة الشابة أن يبدو زوجها عجوزا، لذلك اعتادت كل ليلة أن تمشط شعره وتقتلع الشعرات البيضاء. لكن الزوجة المسنة كانت سعيدة لشيب زوجها لأنها لم تكن ترغب أن تبدو كأمه، فكانت كل ليلة تمشط شعره وتقتلع أكبر عدد ممكن من الشعرات السوداء. وبالنتيجة سرعان ما وجد الرجل نفسه أصلعاً.
استسلم للجميع ولن يبقى لديك شيء لتتنازل عنه.


THE WOODMAN AND THE SERPENT
By Aesop
One wintry day a Woodman was tramping home from his work when
he saw something black lying on the snow. When he came closer he
saw it was a Serpent to all appearance dead. But he took it up
and put it in his bosom to warm while he hurried home. As soon as
he got indoors he put the Serpent down on the hearth before the
fire. The children watched it and saw it slowly come to life
again. Then one of them stooped down to stroke it, but the
Serpent raised its head and put out its fangs and was about to
sting the child to death. So the Woodman seized his axe, and with
one stroke cut the Serpent in two. "Ah," said he,
"No gratitude from the wicked."

الحطّاب والأفعى
ذات يوم شتوي بينما كان الحطاب يتسكع عائداً من عمله إلى بيته رأى شيئاً أسود يستلقي على الثلج، وعندما اقترب وجد أنها كانت أفعى تبدو كالميتة للناظرين. فأخذها ووضعها في صدره لتدفئتها وركض نحو البيت. ما إن وصل حتى وضعها على الموقد أمام النار. راقبها الأولاد وهي تعود للحياة شيئاً فشيء، ثم انحنى أحدهم عليها ليداعبها بيده لكن الأفعى رفعت رأسها وأخرجت مخالبها وكانت على وشك أن تلدغ الولد لدغة قاتلة عندما أمسك الحطاب بفأسه وبضربة واحدة قطعها إلى قسمين قائلا:
لا عرفان بالجميل من اللئيم.



THE YOUNG THIEF AND HIS MOTHER
By Aesop
A young Man had been caught in a daring act of theft and had
been condemned to be executed for it. He expressed his desire to
see his Mother, and to speak with her before he was led to
execution, and of course this was granted. When his Mother came
to him he said: "I want to whisper to you," and when she brought
her ear near him, he nearly bit it off. All the bystanders were
horrified, and asked him what he could mean by such brutal and
inhuman conduct. "It is to punish her," he said. "When I was
young I began with stealing little things, and brought them home
to Mother. Instead of rebuking and punishing me, she laughed and
said: "It will not be noticed." It is because of her that I am
here to-day."
"He is right, woman," said the Priest; "the Lord hath said:
"Train up a child in the way he should go; and
when he is old he will not depart therefrom."

اللص الصغير وأمه
أُلقي القبض على شاب يقوم بعملية سرقة جريئة وحُكِمَ عليه بالإعدام، فعبَّر عن رغبته برؤية أمه والتكلم إليها قبل أن يساق للإعدام، فتم تلبية طلبه.
عندما جاءت أمه قال لها: "أريد أن اهمس لك بشيء" وعندما دنت بأذنها منه كان على وشك اقتلاعها.
ارتاع المتفرجون من تصرفه و سألوه عن سبب هذا السلوك الوحشي واللا إنساني، فأجاب: "عقاباً لها، لأنني عندما كنت صغيراً بدأت بسرقة أشياء صغيرة وكنت أحضرهم للمنزل وبدلاً من تأنيبي وعقابي كانت تضحك وتقول: "لن يلاحظ ذلك أحد". وبسببها أنا هنا اليوم."
"إنه محق أيتها المرأة،" قال الكاهن؛ "يقول المسيح:
"دربوا الطفل على الطريق الذي يجب أن يمشي فيه
وعندما سيكبر لن يغادر هذا الطريق."


***********************
مع حبي و تقديري
مدير المنتدى : محمود مستريو

____________________التــــــــــــــــــــــــــــوقيـــــــــــــــــــــــــــع__________________
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]
avatar
محمود مستريو
".::.الـمـديــر الــعام.1.::."


TV. : MBC ACTION
مشروبك المفضل : فانتا
المــزاج : مبسوط
رسالة الـSMS رسالة الـSMS : (ربما كان من الخير أن تحب بعقل وروية ، ولكن من الممتع حقاً أن تحب بجنون )
(الحب هو الأكثر عذوبة والأكثر مرارة)


(الحب تجربة حية لا يعانيها إلا من يعيشها)
(الحب سلطان ولذلك فهو فوق القانون)

الــساعـــة الان :
دولتك : علم
MMS : sms
الاوسمة : عملي
الاوسة التقديرية : عملي
الدولة(محل السـكن) : العراق/االموصل
الجنس : ذكر
الاسد
الديك
عدد المساهمات : 406
نقاط : 36306
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 02/08/1993

تاريخ التسجيل : 21/10/2010
العمر : 25
الموقع الموقع : http://jeffedge.roo7.biz
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : رياضة -مصارعة حرة والعاب الفيديو

تعاليق : (لا الة الا الله )
(سيدنا محمد رسول الله)

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jeffedge.roo7.biz mahmood.mysterio@yahoo.com mahmood.mysterio

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى